0
9هذه الرواية ( الفتاة التي لعبت بالنار ) هي الجزء الثاني من ثلاثية الالفية الشهيره التي حقق الجزء الاول وحده مبيعات تعدت 30 مليون نسخه اضافه الي مليون نسخه اليكترونيه. يعود مره اخري الصحافي ميكائيل بلومفست للتورط في قضية جديده ذات جوانب متشابكه لكن هذة المره تكون مساعدته السابقه ليزبيث سالاندر خبيره الكمبيوتر الخارقه و ذات الصفات الغريبة هي المتهم رقم 1 بها. و"إليزابيت سالاندر" تطل في الجزء الثاني مطاردة. لكنها تعرف كيف تقنص. لم تكن قادرة على الإختيار، كان لا بد لها من اللعب بالنار، فهل تدفع حياتها ثمناً لذكاءها.
يأتي هذا العمل في سياق ثلاثية عرفت باسم "ثلاثية الألفية" للروائي السويدي "ستيغ لارسن" والتي تضم روايات "الفتاة ذات وشم التنين" و"الفتاة التي ركلت عش الدبابير" والرواية التي بين أيدينا "الفتاة التي لعبت بالنار" حيث تجسد "إليزابيت سالاندر" بطلة الروايات الثلاث دور قرصانة حاسب آلي مثيرة وغامضة وعاشقة للدخول في متاهات الحياة وجرائمها وكشف ألغازها وفسادها، ومعها في هذه المغامرة والمطاردة الصحافي "ميكائيل بلو مكفيست" الباحث عن الحقيقة والمتاعب والحياة المثيرة...


و"إليزابيت سالاندر" تطل في الجزء الثاني مطاردة... لكنها تعرف كيف تقنص... لم تكن قادرة على الإختيار، كان لا بد لها من اللعب بالنار، فهل تدفع حياتها ثمناً لذكاءها...
إنها أكثر من قصة مشوقة... إنها رواية مذهلة تحتوي أفكاراً خارقة ومحطات مثيرة، تصدمه عند كل منعطف... قالوا عن الرواية: "حين تدخل عالم ليزبث سالاندر"، لا يعود بإمكانك الخروج من أسر تلك الشخصية العجيبة... تلهث "ليزبث" ويلهث القراء معها... هكذا عبر ملايين القراء عن إنطباعاتهم حول هذه الرواية... "هارلان كوين"


تحميل روايه فتاه لعبت بالنار

إرسال تعليق

 
Top