0
اضطراب الانتباهيُعّد اضطراب الانتباه من الاضطرابات الشائعة بين الأطفال حيث إنه ينتشر بين 10% تقريباً من أطفال العالم، ومع ذلك ليس لدينا في مجتمعنا الشرقي الدراية الكافية به لتمييزه أو الاستعداد الكافي للتعامل معه، حيث يظن الكثير من الوالدين عن طفلهم الذي يعاني من هذا الاضطراب أنه مجرد مشاغبة وتمرد وعدم الرغبة والجدية في الاهتمام بالدراسة والمدرسة. في حين أن الطفل يعاني من اضطراب ذهني محدد، يحتاج إلى معالجة خاصة. يرجع هذا التأخر في إدراك وجود هذا النوع من الاضطرابات إلى أن مصطلح هذا الاضطراب (اضطراب الانتباه) لم يتم تحديده تحديداً دقيقاً إلا في الثمانينات من هذا القرن العشرون، ومع ذلك فقد اهتم الطب النفسي بدراسة هذا الاضطراب، إلا أنه ركز في دراسته على الأسباب العضوية والعلاج الكيميائي، أما في علم النفس فنجد أن الدراسات التي تناولت هذا الاضطراب تـُعّد على أصابع اليد الواحدة، كما أنه، في حدود علمنا (حسبما يقول المؤلفان)، لا توجد أية مراجع عربية في علم النفس عالجت هذا الموضوع، وهذا هو أحد أسباب اهتمامنا بإنتاج هذا العمل العلمي المتواضع لسد العجز في هذا المجال.

 أشترى كتابك وادفع عند الاستلام

إرسال تعليق

 
Top