0

بماء الواقع الاجتماعىيضم الكتاب تسعة فصول بعنوان دعائم الواقع الاجتماعى، بناء الوقائع التى ترتبط بالمؤسسة، اللغة والواقع الاجتماعى النظرية العامة للوقائع المرتبطة بالمؤسسة، إيجاد الوقائع المرتبطة بالمؤسسة، هل لعلم الواقع من وجود، الهجوم على نزعة الواقعية الفلسفية، الصدق التطابق مع الواقع، هل يوجد دليل يثبت وجود الواقعية الخارجية.
يوضح المترجم أن أهمية هذا الكتاب تكمن فى أن عقولنا تختزن رصيدا من السيناريوهات بفضلها نصنع نماذج للواقع ونتكيف معها، ويلقى "سيرل" الضوء على أهمية أفعال الكلام، والمقاصد التى يرمى المتحدث إلى تحقيقها بواسطة اللغة التى تمارس نفوذها على السامع مما يدفعه للإذعان والاستجابة، طاعة لما يطلب منه القيام به فنفوذ "فعل الأمر" نفوذ يدفع بالسامع خوفا من سلطة الآمر التى اكتسبها من إسناد وظيفة له جعلت له مكانة ونفوذا يمتلك سلطة الثواب والعقاب إلى أن يطيع الأمر بالقيام بفعل يغير به واقعه الحالى، و"لأسلوب القسم" نفوذ مماثل بناء على سلطة المقسم به يأمن به السامع على مستقبله الواعد أو يرتعد من البطش القادم، وللوعد فعل السحر فى صنع الأحلام والأوهام التى تعد بتغيير المستقبل حتى ولو لم نره بعد ونفوذ "أساليب الشرط" يقيدنا ويحاصرنا بين دفتى فعل وجواب وعدا ووعيدا إن فعلنا وإن لم نفعل، فلكلمات المتحدث على السامع تأثير عقلى وعاطفى، يرتبط بأفعال الكلام الأدائية والإلزامية الفاعلة بناء على لرغبات المتكلم باللغة، بل قد يبدل بمجرد النطق ببعض الأفعال اللغوية الواقع كإصدار الأحكام أو إقامة الأبنية الاجتماعية (الصغرى كالزواج والطلاق، والكبرى كالحرب وتنصيب الحكام ) لكن بشروط تميز بين الفعل الحقيقى والهزل، بعضها خارجى كالشرعية والأهلية،وبعضها داخلى: كالصدق، ونية الوفاء بالوعد، والعرفان الحقيقى.


 أشترى كتابك وادفع عند الاستلام

إرسال تعليق

 
Top