0

الحنين الى كاتالونياجورج أورويل هو الاسم المستعار لإريك آرثر بلير (ولد سنة 1903 في موتيهاري في البنغال في الهند وتوفي أوائل سنة 1950 في لندن) وهو إنكليزي كتب في حياته القصيرة الرواية والمقالان المتنوعة والنقد الأدبي والاجتماعي. وقد اشتهر بروايتيه "مزرعة الحيوان" (1945) و"ألف وتسعمائة وأربع وثمانون" _1994) وهذه الأخرى هي أشهر رواية عدت مضادة لليوتوييا للكنها في الواقع تهدف لمعارضة الحكم المطلق الشمولي والفساد.

لم يتخل إريك آرثر بلير عن اسمه الأصلي ويتخذ اسمه الأدبي، جورج أورويل، لكن كتابه الأول وهو رواية "الانحطاط والتشرد في باريس ولندن" ظهر باسم مستعار هو جورج أورويل (وقد استقى النسبة من نهر أورويل الذي يجري في إيست آنجليا، والحنين إلى ضفافه هو لب روايته التي سنصدرها قريباً: الصعود لالتقاط الأنفاس). ومع الزمن نسي في الحياة العامة اسمع الحقيقي ولم يبق إلا القليل من المقربين والأقرباء يعرفونه باسمه بلير، ويتفق تغيير الاسم مع تغيير في أسلوب حياة أورويل فانقلب من أحد أساطين المؤسسة الاستعمارية البريطانية إلى ثوري في الناحيتين الأدبية والسياسية.

وبالعودة لمضمون كتاب هذا الذي بين أيدينا نقول بأنه رواية أدبية بكل ما تعنيه الكلمة من معنى في علمي الحديث والتاريخ عند العرب, إضافة لما تعنيه الرواية جنساً أدبياً متماسكاً داخلياً ممتعاً بالتشويق, متسلسلاً , يشد القارئ إلى النهاية. وهذا بسبب تمكن أورويل من الكتابة التقريرية الصحافية التأملية والوصفية معاً. والمقاطع التي تتضمن ملاحظاته الدقيقة اللماحة تخلف لدى القارئ انطباعات دائمة عن شخصية إسبانيا والإسبان وعن الحرب الحقيقية بكل أبعادها.


 أشترى كتابك وادفع عند الاستلام

إرسال تعليق

 
Top