0

الأطر الإجتماعية للمعرفة  ...  جورج غورفيتشيُعرّف "جورج غورفيتش"علمَ اجتماعِ المعرفةِ على أنّه:دراسةُ الترابطات التي يُمكن قيامُها بين الأنواع المختلفة للمعرفة من جهةٍ، والأطُر الاجتماعيّة من جهةٍ ثانيةٍ. فعلم اجتماع المعرفة يُركّز على الترابطات الوظيفيّة القائمة بين أنواع وأشكالِ المعرفة، بحدِّ ذاتها، ثمّ بينها وبين الأطُر الاجتماعيّة، ممّا يكشف عن أن عَصَب المعرفة يَكمنُ في وظائفها.

أما علمُ اجتماع المعرفة التربويّ، فيُعرّفه "يونغ" على أنّه:المبادئُ التي تقف خلفَ كيفيّةِ توزيع المعرفةِ التربويّة وتنظيمِها، وكيفيّةِ انتقائِها وإعطائِها قيمتَها، ومعرفةِ ثقافة الحسّ العام، وكيف يُمكن ربطُها بالمعرفة المقدَّمةِ في المدارس، واعتبارها المدخلَ الحقيقيَّ للتعليم.

وبناء على ذلك يهتمُّ علمُ اجتماع التربيةِ المعرفيّ بالبحث في الثقافات الفرعيّةِ داخلَ المجتمع، وعمليةِ التنشئةِ الاجتماعية، وأثرُ ذلك على قِيَم الطفل واتّجاهاتِه، ومستوى تحصيلِه الأكاديميّ واللُغويّ. ويَهتم أيضاً بالبحث في طبيعة العلاقة المتبادلة بين التعليم والتغيّر الاجتماعيّ، وتحليلِ المدرسةِ كمؤسسةٍ تربويّةٍ، معتمداً في ذلك على استخدام الأسلوبِ السوسيولوجيّ الدقيق


 أشترى كتابك وادفع عند 

الاستلام

إرسال تعليق

 
Top