0
الرحالة المتاخرونيقدِّم المؤلف عبر هذا الكتاب نقداً ثقافياً متبصِّراً لكتب الرحلات، وما لعبته من دور حيوي في الاستعمار الأوروبي إبان القرن التاسع عشر. فقد خالج رحالة ذلك العصر شعورٌ بالامتعاض، حين أصبح الاستعمار الأوروبي الغرائبي مألوفاً. ويرى علي بهداد أن هذا الحنين المتأخر إلى الآخر ينضوي على نقد ضمني لفكرة التفوُّق الغربي، ويؤشِّر كذلك إلى انشطار في الخطاب الغربي إزاء الشرق. يمثل عمل بهداد نقداً متفرداً حول القضايا التي تتصدر الممارسة النقدية اليوم. وما من ريب أن المنشغلين بالدراسات الكولونيالية وما بعدها سيكونون متشوفين إلى قراءة هذا الكتاب المتفرد في بابه

 أشترى كتابك وادفع عند الاستلام

إرسال تعليق

 
Top