0

امرأة فى محنة

يتناول كتاب "امرأة فى محنة" جميع الجوانب النفسية للظروف التي قد تعيشها المرأة ..رائع جدا يحلل الكثير من المشاكل التى من الممكن ان تواجه المرأة ف حياتها بأسلوب بسيط وجميل

مقتطفات من الكتاب :

الخط الأساسي لسلسلة " المرأة والطب النفسي " لا يتعرض للأمراض الشائعة والمعروفة التى تستطيع ان تراها العين المجردة بدون خبرة سابقة وبدون تعاطف خاص , وانما يحاول أن يكشف عما هو أصعب وأعقد وأخفى .. قد لا تكون أمراضاً ولكنها مواقف وأحداث وأحوال تهزها وتحزنها وتؤلمها .. وذلك لأنها امرأة بشكل عام , وأيضاً لأنها ذات طبيعة معينة بشكل خاص .

تنفعل المرأة بحزن خاص وتستجيب بألم غامض وتسلك بطريقة غريبة مما يستعصى فهمه على العين المجردة محدودة الخبرة ذات المشاعر المحايدة .

لكي نصل إلى أعماق المرأة ونفهم أسرار حزنها وألمها وسلوكها نحتاج إلى عين مدققة واعية وخبرة حية ثرية وأيضاً تعاطف من نوع خاص يجعلنا قريبين من عقلها وقلبها ويجعلها قريبة منا فتسهل علينا المرور إلى داخلها .

والمرأة احياناً تكون كالطفل .. فالطفل إما أن يعبر عن نفسه بشكل مباشر فيضحك أو يبكي ويصرخ ألماً وحزناً أو فى أحيان أخرى يكتم مشاعره وتظهر عليه أعراض أخرى فيضطرب نومه وطعامه وتوجعه بطنه أو يختل سلوكه ويسوء خلقه ..

وهكذا المرأة ... إما أن تفيض مشاعرها بشكل مباشر .. وإما عن قصد او بدون قصد تنطوي على الآمها واحزانها وتكتم مشاعرها و تلجأ شعورياً إلى التعبير بوسائل أخرى من خلال آلام جسدها أو اضطراب سلوكها .

فالمرأة التى تضطرب عواطفها وتشعر بالفشل والإحباط , أو التى تتعرض للقهر والنبذ او التى يداهمها الأكتئاب قد لا تبدو عليها أى مظاهر يدركها من حولها .. قد تبدو من على السطح طبيعية تماماً ولكن يضطرب سلوكها اضطراباً خطيراً .. فتسرق أشياء لا تحتاجها أو قد تندفع وتلتهم كميات ضخمة من الطعام , أو قد تفقد شهيتها ألى حد يهدد حياتها أو قد تؤذى نفسها بدون إراداتها فتنتزع شعر رأسها أو تجرح وجهها لتشوهه .. أو قد تتحول إحباطاتها ومشاعرها المقهورة الحزينة ناحية طفلها فتنبذه وترفضه أو تضربه وتؤذيه .

والمرأة قد تواجه مواقف صعبة تزلزل كيانها وتفقدها توازنها وتقلب حياتها ولا تدرى ماذا تفعل غير أن تستسلم للألم والحزن .. ومن أصعب المواقف أت تفقد شريك حياتها عن طريق الموت .. بعض النساء يمتن بعد موت شريك الحياة .. وبعضهن يصبن باكتئاب لا يشفى أبداً .

والطلاق أيضاً كارثة فى حياة المرأة حتى وإن سعت هى إليه .. حتى وإن كان سيخلصها من متاعب والآم كثيرة .. إلا أن الآم الطلاق أكبر .. تفقد توازنها وتنقلب حياتها رأساً على عقب وتحتاج إلى وقت طويل لتتكيف على الحياة الجديدة وتستعيد توازنها .. بعض النساء يرفضن الطلاق مهما كانت قسوة الحياة مع رجل بلا قلب وزواج بلا حب .

بيانات الكتاب :

الأسم : امرأة فى محنة

تأليف : د. عادل صادق

الناشر : دار الصحوة

الحجم : 3ميجا

تسوق اونلاين وتخفيضات هائلة


 أشترى كتابك وادفع عند الاستلام

إرسال تعليق

 
Top