0

هؤلاء العظماء ولدوا معا

1889 تلك السنة التى ولد بها كثير من العظماء ، هل كانت صدفة أن يولدوا معاً ؟ أم أمر وراءه أسباب ؟ ، يتناول الكاتب الكبير أنيس منصور فى هذا الكتاب أسماء كثير من العظماء بتفاصيل حياتهم وكشف سر ميلادهم معاً .

ما يميز اسلوب أنيس منصور هو حكاياته التى مستمده من الواقع وغزله لهذا الواقع فى صورة كتاب شيق وفريد من نوعه .

يعد الكتاب تاريخى لما يحتويه من تفاصيل عن أشخاص وأحداث من عام 1889 .

يضع الكتاب أمام القارىء الكثير من الأفكار ، كالأسباب التى جعلت من الأشخاص الذين ذكروا بالكتاب عظماء ، والظروف التى مروا بها ، والصعوبات التى تحدوها ، الكتاب ملىء بالحماسة ، والفشل ، والنجاح ، المصائب ، التحدى ، الأمل ، اليأس ، التفاؤل ، وأخيرا وليس آخرا العظمة .

 

مقدمة الكتاب :

نحن لا نعرف كيف يظهر الإنسان عظيم ، ومادام قد ظهر فلابد أن له دوراً فى حياتنا ، فإذا ظهر إلى جواره عظيم آخر ، فلابد أن لهما رسالة . وهذه الرسالة هى دفع الناس إلى الأمام قليلاً .

ولكن ما هى العلاقة بين العظيم وظروفه ؟

وما هى الصلة بين ظهور عدد من العظماء فى بلد واحد فى زمن واحد ؟

ولماذا ظهروا معا واختفوا معا ؟

ثم ما معنى أن تمضى مئات السنين فلا يظهر أحد عظيم ؟!

ففى القرن الخامس قبل الميلاد ظهرت أسماء لامعة باهرة فى الحضارة الاغريقية . ثم لا نجد لهم نظيرا بعد ذلك حتى اليوم . فقد ظهر عندهم الفلاسفة . هرقليطس وانكساغوراى وفيثاغورس واميذوقليس و بروتاجوراس وأفلاطون وسقراط وأرسطو وهوميروس .

ففى سنة 1889 وحدها ولد هؤلاء العظماء معاً وفى بلاد مختلفة :

الشاعر والمفكر العظيم : عباس العقاد ..

وعميد الأدب العربى : طه حسين ..

والمؤرخ الكبير : عبد الرحمن الرافعى ..

والأديب الساخر : ابراهيم المازنى

وولد أيضاً : الفيلسوف الوجودى الألمانى مارتن هيدجر

والفيلسوف النمساوى : فتجشتين مفكر الوضعية المنطقية .

والفيلسوف الوجودى الفرنسى : جابريل مارسل ..

والأديب الفرنسى : كوكتو ..

والزعيم الألمانى : هتلر والزعيم الهندى نهرو ..

والمؤرخ الانجليزى : ثوينبى ..

والزعيم البرتغالى : سالازار ..

والممثل الانجليزى : شارلى شابلن ..

والشاعرة الروسية : اخماتوفا ..

ومخرع الهيلوكبتر البولندى : سيكورسى ..

والفلكى الأمريكى : هبل

والرسام الانجليزى بول ناش .

واكتشف فون ميرنج أن البنكرياس يفرز مادة البنسلين التى تمنع الاصابة بمرض السكر ..

وغيرهم من الأدباء والعلماء والفلاسفة والمفكرين .

 

فصول الكتاب :

الفصل الأول : يدك على كتفى نرى ونسمع ونتأمل ..

الفصل الثانى : العقاد بحر بلا انتهاء !

الفصل الثالث : طه حسين : فى البدء كان الشعر !

الفصل الرابع : المازنى أول أديب وجودى !

الفصل الخامس : أطبق عينيه ليرى !

الفصل السادس : عبد الرحمن الرافعى : ناظر مدرسة التاريخ تهذيب و إصلاح !

الفصل السابع : ايليا أبو ماضى : أروح الحائرين !

الفصل الثامن : الله قال لى : اكتشفنى فكانت دراستى للتاريخ

الفصل التاسع : شاعر الثورة الفرنسية : فى زفافه الجنائزى !

الفصل العاشر : جان كوكتو : نسر له رأسان !

الفصل الحادى عشر : شارلى شابلن : صرصار يطارده بيرغوث !

الفصل الثانى عشر : هتلر ..وأساطير جرمانية أخرى !

الفصل الثالث عشر : هتلر : أعظم قوة خراب فى التاريخ !

الفصل الرابع عشر : هتلر الوجود والعدم!

الفصل الخامس عشر : هتلر المنوم المغناطيسى البهلوان !

الفصل السادس عشر : من هتلر إلى الطوفان إلى الوجودية !

الفصل السابع عشر : مارتن هيدجر أبو الوجودية الحديثة لم يكن داعية للنازية !

الفصل الثامن عشر : أنت الراعى .. والغنم والذئب

الفصل التاسع عشر : هل نعيد.. قراءة الوجودية ؟!

الفصل العشرون : يا أستاذ : أعطها آخر خيط حرير !

الفصل الواحد والعشرون : فشل : غزو مصر ، نجح : وصف مصر

الفصل الثانى والعشرون : الآحجار التى وجدوها : الأهرامات والوجوه المصرية ثم حجر رشيد !

الفصل الثالث والعشرون : الأرض الزراعية هى أعظم مصانع مصر!

الفصل الرابع والعشرون : المصريون أعظم الموسيقيين فى العصور القديمة

الفصل الخامس والعشرون : شديد الأسف .. لأنه لم يعرف ماذا تغنى المرأة فى الحمام !

الفصل السادس والعشرون : هدية للرئيس مبارك عند افتتاح سميراميس

الفصل السابع و العشرون : بحثا عن الترجمة الكاملة لكتاب " وصف مصر " !

 

معلومات الكتاب :

اسم الكتاب : فى تلك السنة هؤلاء العظماء ولدوا معاً

المؤلف : أنيس منصور

الناشر : دار الشروق

الحجم : 3.25 ميجا بايت

تسوق اونلاين وتخفيضات هائلة


 أشترى كتابك وادفع عند الاستلام

إرسال تعليق

 
Top