0

داود ويسوع

يحاول هذا المؤلف أن يجيب عن السؤال الذي طرحته لأول مرة منذ خمس سنوات: ما الكتاب (المقدس) إن لم يكن تاريخاً؟ في مؤلفي "الماضي الخرافي" كتبت بثقة أن الكتاب ليس تاريخاً لماضي أحد وأن قصته عن إسرائيل المختار والمنبوذ قدمت مجازاً فلسفياً حول الجنس البشري الضال طريقه. إن معرفتنا بتاريخ فلسطين القديمة لم تتبدل تبدلاً جدياً في السنوات الفاصلة الماضية ولا يزال السجال حول تاريخها يعالج مسألة إمكانيته، نظراً للالتزام الشديد للباحثين الكتابيين بفكرة أن الكتاب يعكس ماضياً تاريخياً. إن العمل التاريخي الذي يجري القيام به مثير للاهتمام وواعد، ويعتمد بالدرجة الأولى على المصادر التاريخية من علم الآثار والنقوش المعاصرة. لكن مسألة: ما المعلومات في الكتاب التي يمكن أن يستخدمها المؤرخون لكتابة تاريخ فلسطين هي مسألة زائفة وإلهاء. فالمؤرخون يحتاجون إلى أدلة لتصوراتهم التاريخية، ومن دونها يكون التاريخ صامتاً تماماً. إن حقيقة أن الكتاب وحده لا يقدم أي دليل مباشر عن ماضي إسرائيل قبل العهد الهلنستي، ليس لأنه متأخر وثانوي، مع أن ذلك ينبغي بالتأكيد أن يسبب التردد لأكثر المؤرخين محافظة، بل لأن الكتاب يفعل شيئاً آخر غير التاريخ بقصصه حول الماضي.

..في المناقشة حول النقوش النصبية والحكايات الكتابية، يميل المؤرخون إلى وضع الأحداث في فضاء مجرد من الأساطير، يختلقونه بأنفسهم. القصد هو إزاحة الفضاء الخرافي الذي منحته النصوص الكتابية والقديمة صوتاً. سواءً أكان المرء يتعامل مع جيش يقوده الرب ولا يلقي أي مقاومة، أو ملك بطولي يسير خلال الليل ليهاجم عند شروق الشمس أو، في حالة النصر، يعيد الناس إلى العبادة المؤمنة والمعبد (الهيكل) المهجور إلى إلهه، فإن غياب الاهتمام بعالم القصة يتجاهل وظيفة النصوص القديمة.

لذلك، قررت أن أعيد تقديم أسطورة الملك القديمة هذه من خلال ثلاث منظورات. يعالج الجزء الأول منظور الأناجيل، الذي يبني شخصياته السردية على قاعدة الأسطورة المستمدة بالدرجة الأولى من التراث اليهودي الأقدم. يدرس الجزء الثاني ثلاثة من الشخصيات الأكثر مركزية للإيديولوجية الملكية الشرق أدنوية القديمة، الملك الصالح، المحارب القدوس القاهر والإله المحتضر والمنبعث... يصف الجزء الثالث التنقيح الكتابي لإيديولوجية الحرب المقدسة والطريقة التي أثر بها هذا التراث في إنشاء الحكايات حول ملوك يهوذا وإسرائيل وأخيراً تطور شخصية المسيح في الحكاية والنشيد.

 

تحميل كتاب داود ويسوع والتراث المشرقي من الروابط بالأسفل ….

تسوق اونلاين وتخفيضات هائلة


 أشترى كتابك وادفع عند الاستلام

إرسال تعليق

 
Top