0

النفوس الميتة استأثرت رواية النفوس الميتة باهتمام فطاحلة الأدب الروسي فقد اعتبرها الناقد فاتسيريون بيلنسكي خطوة عظيمة, يبدو معها كل ما كتبه غوغول ضعيفا وشاحبا ذلك أنها ومسرحية المفتش يمكن اعتبارهما التجسيد الأكثر عمقا وجمالا ورصانة لإبداع هذا الفنان العظيم. وهذه الروعة والجمالية الأخاذة التي صور بها غوغول بؤس الواقع الروسي وتناقضاته الصارخة جعلت ديستويفسكي يقول "كلنا خرجنا من معطف غوغول" فهذه الرواية أو "القصيدة النثرية" كما يصفها البعض تتطرق لقضية غريبة حيث يقوم بطل الرواية "تشيتشكوف" بشراء النفوس الميتة أثناء تحصيله للضرائب في ظل غيمة الإقطاع الحالكة التي كانت تلبد سماء روسيا القيصرية, وإن كانت هذه العملية في واقع الأمر إلا نافذة يجعلنا المبدع غوغول نطل من خلالها على هول الفساد الذي استشرى قويا في جميع ربوع البلاد ..

 

 

 

 

 

إرسال تعليق

 
Top